ҳ̸Ҳ̸ҳ•♥الخيمة الرمضانية ♥•ҳ̸Ҳ̸ҳ
هلا ومرحبا بجميع الزوار والاعضاء الرساله دى تشير ان انت لسه مسجل فى المنتدى يجب تسجيل الدخول ونتمنا لك اجمل واحلا الاوقات معنا شله روشه

ҳ̸Ҳ̸ҳ•♥الخيمة الرمضانية ♥•ҳ̸Ҳ̸ҳ


 
الرئيسيةالتسجيلدخول
عزيزي آلزآئر** العضــو

لـَاننآ نعشق آلتميز و آلمميزين يشرفنآ آنضمآمك معنآ
وحينمآ تقرر آن تبدآ معنا 
ينبغي عليك آن تبدآ كبيرآ .. فآلكل كبيرُُ هنآ .
وحينمآ تقرر آن تبدآ في آلكتآبه ..  فتذكر آن المنتدى
يريدك مختلفآ .. تفكيرآ .. وثقآفةً .. وتذوقآ .. فآلجميع هنآ مختلفون ..
نحن ( نهذب ) آلمكآن ، حتى ( نرسم ) آلزمآن !!
لكي تستطيع آن تتقن [ بمشآركآتك وموآضيعـك معنآ ]..
آثبت توآجدك و كن من آلمميزين..


شاطر | 
 

 خدعوك فقالوا: المفاهيم الخاطئة في اختيار شريك وشريكة الحياة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
phero
الفرعون الصغير
avatar

عدد المساهمات : 99
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 05/02/2010
العمر : 24
الموقع : www.shelarosha.yoo7.com

مُساهمةموضوع: خدعوك فقالوا: المفاهيم الخاطئة في اختيار شريك وشريكة الحياة   25/08/10, 11:01 am

السلام عليكم ورحمة الله وربركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين وصلى اللهم على سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم) رب أشرح لى صدرى ويسر لى أمرى واحلل عقدة من لسانى يفقهوا قولى
أهلاً وسهلا بكم وبرنامجنا خدعوك فقالوا
وحلقة اليوم هى الحقة الثانية عن المفاهيم الخاطئة فى اختيار العريس و العروسة . وقلنا أن الهدف من هذه الحلقة هو تقليل عدد حالات الطلاق المبكر وكذلك تقليل عدد حالات الرفض الغير موضوعي .

وفى الحلقة السابقة توقفنا عند موضوع الشكل ووعدنا بأن نكمل الحديث عنه فى هذه الحلقة .
بداية . من سلبيات الإعلام أنه جعل مستوى البحث عن الشكل سواء عند الولد أو البنت عالى للغايه , وأنا أقول أن الجمال شيء مهم ومطلوب والنبى (صلى الله عليه وسلم) جعل الجمال سبب من الأسباب التى من أجلها تنكح المرأة ، ولكن أريد أن أضرب لكم مثال وهو الورده الصناعي شكلها جميل من الخارج ولكن ليس لها رحيق . لكن الوردة الطبيعي شكلها فى الغالب يكون أفضل وكذلك تستفيد من رائحتها العطرة .
لذلك جمال الروح والعشره أهم من جمال الوجه والجسد و إن كان هذا مهم لكن الأهم التقارب الأجتماعي والفكري بجانب الدين .

جاءت لنا بعض التساؤلات حول هذا الموضوع .فبعض البنات والأولاد يسألون عما إذا كان العريس أو العروسة يتمتعون بأخلاقيات طيبة وإمكانيات جيده ولكن لم يحدث قبول فهل الرفض يعتبر فى هذه الحالة بطر على النعمة .
أقول للولد أو البنت أن هذا لايعتبر بطر لأن القبول والأرتياح أمر ضرورى لدوام العشرة والقبول أمر بيد الله عز وجل والرسول (صلى الله عليه وسلم) يقول(( الأرواح جنود مجندة ماتعارف منها إإتلف وما تناكر منها إختلف )) ولكن أوصى الولد و البنت بتكرار اللقاءات بينهما فلربما جاء القبول يعد ذلك .

أمر أخر وهو لو كان الأهل منفصلين سواء أهل البنت أو أهل الولد .
أقول لايوجد مانع فى الشرع أو العرف فى أن يتقدم الشاب لخطبة فتاة أهلها منفصلين أو أن تقبل البنت ولد أهله منفصلين .وهناك مسألة أخرى وهى مسألة الألقاب وأقصد بذلك الفتاة التى سبق وأن تم خطبتها قبل ذلك أو حتى التى سبق وأن تزوجت ثم طلقت . أو الرجل الذى سبق وتزوج قبل ذلك .
وأقول لايجوز الحكم على الناس بهذه الطريقة فلا يوجد مانع من الأرتباط بأمثال هؤلاء لأن كل هذه الأمور من قدر الله عز وجل .والصحابة كانوا عندما يموت صحابى من صحابة رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يتسابق الصحابة للزواج من زوجته لكى يرعوا هذه المرأة المسلمه .وكذلك لو حدث إنفصال بين الرجل وزوجته .والله عز وجل قد شرع الطلاق وأحله .

وهناك من يقول من الممكن أن يحدث القبول ولكن أخشى أن يكون هناك أفضل منها أو منه .
وأقول أن هذه خدعة من الشيطان فلا تستمعوا له حتى لاتضيع علنا فرصه طيبه من فرص الزواج .وبالنسبة لمسألة الأستخارة . من الممكن أن يصلى الشاب أو الشابه صلاة الأستخارة قبل أخذ هذه الخطوة لأن من دلائل الأستخارة القبول والتسهيل . وكيفية صلاة الأستخارة معروفة وهى عبارة عن ركعتين من غير الفريضة وقبل التسليم أو بعد التسليم يدعوا الأنسان دعاء الأستخارة . ثم خذ الخطوة وإبدأ فى الموضوع فاذا حدث القبول فهذا خير وإذا لم يتم فهذا قدر الله .ومن الممكن أن يرى انسان رؤيه أو حلم والحلم ممكن يكون مؤشر .ومن الممكن ألا يكون مؤشر . ولكن أكبر مؤشر هو الراحة النفسية والتسهيل .

جاءت لى رسالة من إحدى الفتيات مضمونها الحديث عن قلة عدد الشباب الذى يتقدم للزواج وأقول ربما يكون هذا الأمر صحيح ولكن أقول حتى لو تأخرت خطوة من خطوات القدر الذى قدره الله لنا هذا لايجعلنا نعصى الله أو أن نغير من أسلوب حياتنا المنظبط . يقول رسول الله (صلى الله عليه وسلم) (( ولا يحملنكم استبطاء الرزق أن تطلبوه بمعصية الله . واعلموا أن ماعند الله لا ينال إلا بطاعته )) فانتظر قدر الله وخذ بالأسباب وحاول أن تبحث عن العفاف فى الزواج حتى يرزقك الله عز وجل وارضى بقدر الله فمن رضى فله الرضا ومن سخط فعليه السخط .

وأنا اريد أن اقول بعض الوصايا لمن أراد التقدم لخطبة فتاة :

- الأفضل أن يرى الشاب الفتاة قبل دخول المنزل ولكن فى أطار الشرع . وذلك حتى لايكون جزء كبير من تفكير واهتمام الشاب متجه للشكل.

- أن يكون معك هدية وألا تكون هذه الهدية باهظة الثمن ولا رخيصة .

- الإبتسامة على الوجه ولا تسمع لمن يقول ( خليك جد و لأن أحلى وجه هو وجه النبى (صلى الله عليه وسلم) والنبى (صلى الله عليه وسلم) لم يرى إلا مبتسماً .

- لاتقوم بتقديم والدك أو والدتك بطريقة بها فخر أو كبر .

- عند تقديمك لنفسك فلا تقدم نفسك بلقب .

- لا تتحدث فى السلبيات كثيراً.

- ألا تجبر العروسة على الحديث .

كما أوصى الولد والبنت بالوضوء لأن الوضوء ينير الوجه

- قبل دخولك منزل العروسة احرص على الدعاء بأن يشرح الله صدرك وييسر لك أمرك وأن يحلل عقدة من لسانك .
إياك والألفاظ السوقية لأن هذه الألفاظ تعطى إنطباع سىء عن الشاب أو الفتاة .
إياك وإعطاء إيماءات واشارات بالوجه لأن هذا يعطى انطباع بعدم أحترامك للحاضرين .

وهذه وصية للأهل : الأفضل عدم السؤال عن الأمكانيات بطريقة مباشرة تشبه التحقيق . ولكن من الممكن أن يتم السؤال بشكل غير مباشر .
الأفضل ألا يتم إخبار أحد إلا بعد الاقدام على خطوة رسمية كالفاتحة أو الخطوبة . وذلك امتثالاً لقول النبى (صلى الله عليه وسلم) (( استعينوا على قضاء حوائجكم بالكتمان ))

من الموضوعات المهمة فى مسألة الخطوبة موضوع البخل .وانا أريد أن اوصى العروسة وأهلها ألا يحكموا على العريس بالبخل أو الكرم من موقف واحد – لكن لو تكرر موقف يدل على البخل . فعند ذلك نسأل أنفسنا سؤال . هل هو فعلاً بخيل أم انه لايعلم ما يجب عليه وما يجب أن يقدمه من هدايا .
وأنا اريد أن اقول للأهل يوجد شىء اسمه الذكاء الأجتماعى .
وهذا الذكاء من الممكن أن يكون موجود لدى بعض الشباب ومن الممكن ألا يكون موجود عند البعض فيكتسبوه بالتجربة .
والذكاء الأجتماعى هو حسن تصرف الانسان فى المواقف
- إتصال هاتفى . كريمة . من مصر
تتحدث عن شاب تقدم لها وقد كان بينها وبينه قبول ولكن والدها رفض بسبب امكانياته المحدودة .
- أتصال آخر . الشيماء . من أسكندرية .
تتحدث عن التجاوزات الشرعية التى تحدث فى فترة الخطوبة . وتقول لكل البنات أن رضا الله عز وجل وحبه أهم من رضا وحب أى أنسان آخر .
مصطفى : - هذا الكلام يدعونا للحديث عن ضوابط فترة الخطوبة .
واقول أن هذه الفترة إن كانت فترة حب ولكنه ليس مفتوح ولكنه حب مغلف بعقل من أجل التعارف وبحث الشخصية من الجانبين من مميزات وسلبيات .
فلابد وأن يكون للعقل والقلب انضباط فى الحكم على الشخص لذلك لوزاد الحب المرتبط بكسر الحواجز الشرعية
والتقارب الزائد فسيطر على العقل سيحدث عدم تقييم سليم لنصفك الثانى . فتظهر العيوب وتحدث المشاكل بعد الزواج .
- ومن ضوابط فترة الخطوبة . وجود محرم سواء فى الجلسات التى تكون فى المنزل أو خارج المنزل .
- وأما بالنسبة لمكالمات التليفون :ففيها قولان لأهل العلم .
القول الأول :- يقول لايجوز الحديث فى التليفون أثناء فترة الخطوبة لأن الفتاة مازالت أجنبيه عن خطيبها .
القول الثانى :- يقول يجوز الحديث فى التليفون لكن بدون كلام حب .
وبالنسبة لركوب السيارة . فلا يجوز للبنت أن تركب السيارة مع خطيبها إلا بوجود محرم من أهلها .
ونكمل ان شاء الله الحديث فى الحلقة القادمة .
وصلى الله على سيدنا محمد والحمد لله رب العالمين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://http:/shelarosha.yoo7.com
الحلم الجرىء
عضو زهبى
avatar

عدد المساهمات : 585
السٌّمعَة : 16
تاريخ التسجيل : 28/02/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: خدعوك فقالوا: المفاهيم الخاطئة في اختيار شريك وشريكة الحياة   26/08/10, 01:23 pm

تسلم الايادى نتظر الحلقه القادمه flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خدعوك فقالوا: المفاهيم الخاطئة في اختيار شريك وشريكة الحياة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ҳ̸Ҳ̸ҳ•♥الخيمة الرمضانية ♥•ҳ̸Ҳ̸ҳ :: مصطفى حسنى :: حــــــــــيــــــــــــاة الــــنــــــــــاس :: خـــدعــوك فـقـالــــــو-
انتقل الى: